Uncategorizedالتقاريرمقالات

تقرير: الشخصيات التاريخية في الأنمي والمانجا “الجزء الأوّل”

في هذا التقرير سأتحدث عن ثلاث من الشخصيات المشهورة في التاريخ الياباني والتي تظهر بشكل كبير في الانمي

أولًا: أودا نوبوناغا


أودا نوبوناغا هو قائد عسكري ياباني نشأ في القرن السادس عشر في منطقة اواري والتي تمثل جزء كبير من مدينة ناغويا اليوم.
ينسب العديد من المؤرخين الفضل في توحيد اليابان بشكلها الحالي الى نوبوناغا حيث أنه كان من أوائل من جلبوا البنادق الغربية الى اليابان مما مكنه من بسط سيطرته على اكثر من نصف اليابان قبل يقوم تابعه اكيشي ميتسوهيدو بالانقلاب عليه مما جعل نوبوناغا يقوم بالانتحار المشرف لدى اليابانيين أو المعروف بالسيبوكو عن طريق شق منطقة البطن.

هناك رواياتان متداولتان عن شخصية نوبوناغا
الأولى، هي أنّ نوبوناغا كان شخصاً نبيلًا يحترم أعدائه وأنه كان يعتمد في أغلب معاركه على أتباعه بينما هو يهتم بالصورة العامة للمعركة أو الحرب .

الثانية، أن نوبوناغا كان شخصاً عبقريًا ماكرًا لا يهتم سوى بمصلحته وأهدافه لدرجة تم إطلاق لقب الشيطان عليه.

نوبوناغا في الأنمي :
انمي nobunaga concerto وهو أنمي سرد حكاية نوبوناغا من الرواية الأولى لشخصيته التي تقول أنه شخص نبيل حيث أنّ نوبوناغا هنا هو شخص ساذج نوعاً ما.

أنمي drifters
هنا تم تجسيد نوبوناغا كشخصية ماكرة عبقرية وأعتقد ان هذا هو افضل تجسيد لشخصية نوبوناغا.

هناك أعمال استخدمت اسم نوبوناغا في سياق كوميدي مثل انمي nobunaga no shinobi

وهناك أعمال اقتبست نوبوناغا بشكل غريب حيث ان أنمي oda nobuna no yabou جسّد نوبوناغا على شكل فتاة كـ جزء من انمي هاريم.
وانمي nobunaga the fool جسّد نوبوناغا على شكل فضائي.

 

ثانيًا : هيجيكاتا توشيزو

وهو نائب قائد فرقة الشينسيغومي والتي تمثل كيانًا شبيهاً بالشرطة السرية في فترة نهاية عهد الشوغن.

ولد هيجيكاتا توشيزو في عام 1835 في ضواحي طوكيو.
كان هيجيكاتا طفلاً مدللًا حتى تغيرت شخصيته في يوم ما بسبب صدمة ما شهده في يوم مراسم انتحار احد الاشخاص،حيث قيل أن هيجيكاتا في تلك الليلة بكى بشدة ولكنه لم يبكي بعدها أبداً.
عُرف عن هيجيكاتا الصرامة والجدية والاجتهاد والوفاء وهذا ما اوصله الى منصب نيابة قائد الشينسيغومي وحتى أنه في الحقيقة كان هو القائد الفعلي للفرقة وتم تلقيبه بشيطان الشينسيغومي بسبب مهارته العالية في السيف.

نهاية هيجيكاتا كانت مثالاً للنبل حيث أنه رفض الاستسلام لجيش ميجي حيث قال ” أنا لا أقاتل لأحقق النصر .. لكنه سيكون من العار إن لم يكن هناك من يقاتل حتى اخر رمق “.

هيجيكاتا في الانمي :

أشهر انمي تطرق لشخصية هيجيكاتا هو انمي gintama ولكن بطبيعة الحال كان تجسيد الشخصية كوميديًا نوعا ما ولم يكن مشابهاً للحقيقة بشكل واضح.

هناك مجددًا أنمي drifters الذي هو أيضاً لم يقتبس هيجيكاتا بالشكل الجيد حيث جسّده كشخص كئيب محب للموت ولكنه أكثر قرباً للحقيقة من نظيره في gintama.

أفضل أنمي اقتبس هيجيكاتا من وجهة نظري هو أنمي golden kamuy حيث جسّد أهم صفات هيجيكاتا من جدية وصرامة وحكمة وقيادة.

هناك أنميات اخرى اقتبست هيجيكاتا منها shura no toki وانمي peace maker

 

ثالثًا : مياموتو موساشي

وهو أحد اشهر الساموراي اليابانيين ومبتكر عدد كبير من الأساليب وهو أشهر مستخدم لأسلوب القتال بسيفين
ولد موساشي في هاريما سنة 1584 رغم الجدل الذي ما زال قائماً حول تاريخ ولادته ، خاض في حياته عدداً هائلًا من المبارزات وبعد أن تجاوز عمره السبعة والعشرين ربيعاً بدأ بممارسة طقوس التأمل المسماة (زازن) وافتتح بعدها بعدة سنوات مدرسةً لتعليم فنون القتال.
ألف بعض الكتب في القتال والحكمة ومختلف جوانب الحياة، وكان أشهرها “كتاب الدوائر الخمسة”.

 

موساشي في الانمي :

 

حسناً لا يمكن ذكر مياموتو موساشي دون ذكر المانجا التي اقتبست حياته كاملة وهي مانجا vagabond
هذه المانجا اخذت أشهر رواية عن حياة موساشي واقتبستها في قالب إبداعي من العرض والرسم والسرد وبصدق قد تكون افضل عمل جسّد الشخصية.

هناك ايضا انمي shura no toki الذي جسّد موساشي على شكل شخص قوي يسعى لقتال الاقوياء بكل بساطة.

وهذه هي الشخصيات الثلاث التي أحببت الكلام عنها..
بالتأكيد سيكون هناك شخصيات اخرى سأذكرها في تقارير لاحقة.
شكرًا لحسن القراءة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق