أنمياتالمراجعات

Fire Force شعلة الجيل الجديد

هو مسلسل أنمي مكون من 24 حلقة من إنتاج أستوديو David production تم عرضه في صيف 2019 وهو مقتبس من مانجا من تأليف Atsushi Ōkubo

 والذي أشتهر لتأليفه مانجا soul eater فهذا يعني اننا سنتوقع تصميم شخصيات رهيبة وقتالات ملحمية وفوق كل هذا العمل من إنتاج أستوديو David production الأستوديو الذي قدم لنا أنمي مغامرات جوجو العجيبة بأفضل حلة وإنتاج، لذلك لا نتوقع إلا عمل شونين ملحمي مليء بالحماس.

القصة:

تقع القصة في العام 198 للحقبة الشمسية في طوكيو، في عالم حيث يحترق البشر من تلقاء أنفسهم ويتحولون إلى وحوش نارية تسبب الدمار أينما حلت، ولهذا السبب وجدت الفرق الإطفائية الخاصة وهي فرق مختصة للتعامل مع هذه الحرائق وبعض أعضاء هذه الفرق يملكون القدرة على التحكم في النيران.

تبدأ قصتنا مع البطل شينرا وهو مستخدم للنيران من الجيل الثالث فقد عائلته في سن مبكر وقرر الانضمام إلى إحدى هذه الفرق الإطفائية لكي ينقذ الناس ولكي لا يواجهون نفس مصيره.

تصميم الشخصيات:

يتميز العمل بتصميم شخصيات رهيب جداً ومتنوع حيث يمكن التمييز بين الشخصيات المتعددة لهذا العمل، فكل تصميم يعكس طابع الشخصية وطريقة تفكيرها وتصرفاتها.

أما تصميم الملابس فيختلف بين كل شخصية وبين كل فرقة وأخرى فتصميم الملابس القتالية للفرقة الثامنة مستوحى من الأطفائيين الذين كانوا يتواجدون في العصور القديمة في اليابان ولكن بنكهة حديثة مع أشرطة ألوان زرقاء متوهجة ملتفة حول الزي.

وللأشرار تصميم رائع وهي عبارة عن ملابس بيضاء وصليب أحمر يغطي منتصف الصدر بالإشارة إلى الفرسان الصلبيين في القرون الوسطى وفرسان الكنيسة.

بالإضافة إلى المزيد الأمثلة الأخرى.

كوساكابي شينرا:

و هو من أفضل شخصيات الشونين في هذا الجيل، شينرا ليس شخصية ثنائية الأبعاد، بل هو شخصية تمت كتابتها بعناية، قد يحكم البعض على الشخصية بأنها شخصية شونين عادية من المظهر،

فلنأخذ على سبيل المثال ابتسامته المستمرة و قد تم توضيح هذا الأمر في الدقائق الأولى من المسلسل حيث قيل أنه يبتسم عندما يشعر بالتوتر، أو كيفية تعامله مع من حوله لأنهم دائماً ما يصفونه بالشيطان، وما يجعل شينرا محبوباً ومختلفاً عن باقي أبطال الشونين هو أنه لا يهدف لأن يصبح أفضل إطفائي في العالم فهذا ليس هدفه   و لم تأتي قوته من فراغ بل بالتدريب والعمل.

الفرق الإطفائية الخاصة:

تتكون من 8 فرق تتم ترتيبها ولكل فرقة مهمة بجانب التعامل مع الوحوش النارية، فعلى سبيل المثال الفرقة الخامسة تشتهر بمختباراتها وأبحاثها وعلاقاتها مع الشركات الصناعية، أما الفرقة الأولى فهي فرقة خاصة مقربة من الكنيسة والحكومة.

لكل فرقة شخصياتها الخاصة وأساليبها في التعامل مع الحرائق وكل فرقة مسؤولة عن منطقة معينة من طوكيو لا يسمح للفرق الأخرى التدخل في العمل وقد يؤدي هذا إلى مشاكل بين الفرق

الفرقة الثامنة:

تشكيلة مميزة من الشخصيات المحبوبة التي تنسجم مع بعضها، مثل القائد اوبي الشخص الوحيد الذي لا يملك أي قدرة نارية ولكن عن طريق التدريب والعزيمة وحكمته وقدرته على قيادة الفرقة وكونه عون كبير لباقي أعضاء الفرقة قد أستحق احترامهم، والملازم هيناوا الشخص ذو النظرات الحادة ولا يحب المزح أو تضييع الوقت، وآرثر الذي أعتبره شخصياً أفضل شخصية منافسة للشخصية الرئيسية ودائماً ما يجسد شخصية الفارس الخيالية التي يحب أن يتقمصها دائماً، وشخصيات عديدة مثل القوية ماكي واللطيفة أيرس وتاماكي…. وشخصيات أخرى سنتعرف عليها في المستقبل شخصيات العمل وتفاعلهم مع بعضهم هو أحد جواهر هذا العمل

القتالات النارية:

قد يظن البعض القتال بالقدرات النارية محدود وقد يكون متكرر أو ممل، وهنا يأتي دور الكاتب حيث قام بتوظيف النار بشكل فني رائع وقدرات رهيبة كثيرة لم تخطر على بال أحد من قبل بالإضافة إلى الموسيقى الملحمية للمبدع Suehiro, Kenichiro، والمؤثرات الصوتية التي تصاحب أستخدام الشخصيات لقدراتهم، والإنتاج الرهيب لأستوديو David production الذي أعطى للعمل نكهته الخاصة ويرفع التشويق عند المشاهد الملحمية إلى أعلى مستوياته.

السرد القصصي:

من النقاط التي تزعج البعض هو السرد القصصي المبعثر والسريع للقصة الذي قد يؤثر على مجرى الأحداث واختفاء بعض الشخصيات وعدم ظهورها بالإضافة إلى أشياء كثيرة في بناء العالم لم يتم توضيحها بشكل دقيقة كشعلة الأدولا و الأميراتس والمبشر والتي لم يتم شرحها كفاية

الخلاصة:

أنمي شونين رائع بقصة جيدة ورسم وتحريك مجنون بالإضافة إلى شخصيات محبوبة مع بعض التحفظات على السرد القصصي

من أفضل أعمال سنة 2019 وأنصح بمتابعته إن كنت تريد جرعة من الأكشن والمغامرة.

تقييم النهائي

8/10

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق